×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / عقيدة / هل ثبت أن نور العرش من نور النبي عليه الصلاة والسلام

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

السؤال: هناك أناس يقولون: إن نور العرش من نور النبي صلى الله عليه وسلم؟ الجواب: هذا من الأقوال التي يقولها بعض الناس بلا زمام ولا خطام، فهذا من الكلام الذي يحتاج إلى إثبات، ولا يمكن أن يثبت الإنسان شيئا في أمور الغيب إلا بدليل؛ {ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا} +++سورة الإسراء الآية 36.---، فلا يجوز أن يقول الإنسان شيئا إلا بعلم، وإذا لم يكن علم فيجب الإمساك، ولا يجوز إضافة مثل هذا إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فبعض الناس يقول: إن هذا من مزايا النبي صلى الله عليه وسلم، ولا مانع من أن نقول مثل هذا الكلام، وهذا بالتأكيد غير صحيح ولا سديد، ويجب الإمساك عن إثبات أمر غيبي لم يأت به النص، والنبي صلى الله عليه وسلم خير الخلق، ونوره صلى الله عليه وسلم نور معنوي، أضاء الله تعالى بدعوته وعمله الدنيا بعد ظلمتها، فهذا نور أعظم من كل الأنوار التي يظن أنها فضيلة للنبي صلى الله عليه وسلم، والله أعلم.

تاريخ النشر:الخميس 08 شوال 1434 هـ - الاربعاء 22 أكتوبر 2014 م | المشاهدات:10679

السؤال:

هناك أناس يقولون: إن نور العرش من نور النبي صلى الله عليه وسلم؟

الجواب:

هذا من الأقوال التي يقولها بعض الناس بلا زمام ولا خِطام، فهذا من الكلام الذي يحتاج إلى إثبات، ولا يمكن أن يثبت الإنسان شيئًا في أمور الغيب إلا بدليل؛ {وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَك بِهِ عِلْم إِنَّ السَّمْع وَالْبَصَر وَالْفُؤَاد كُلّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا} سورة الإسراء الآية 36.، فلا يجوز أن يقول الإنسان شيئًا إلا بعلم، وإذا لم يكن علم فيجب الإمساك، ولا يجوز إضافة مثل هذا إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فبعض الناس يقول: إن هذا من مزايا النبي صلى الله عليه وسلم، ولا مانع من أن نقول مثل هذا الكلام، وهذا بالتأكيد غير صحيح ولا سديد، ويجب الإمساك عن إثبات أمر غيبيٍّ لم يأت به النص، والنبي صلى الله عليه وسلم خير الخلق، ونوره صلى الله عليه وسلم نور معنوي، أضاء الله تعالى بدعوته وعمله الدنيا بعد ظلمتها، فهذا نور أعظم من كل الأنوار التي يُظَنُّ أنها فضيلة للنبي صلى الله عليه وسلم، والله أعلم.

الاكثر مشاهدة

5. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات64398 )
12. قراءة سورة البقرة لجلب المنافع ( عدد المشاهدات55148 )
13. أعمال يمحو الله بها الذنوب ( عدد المشاهدات53579 )

مواد مقترحة

371. Jealousy