الاربعاء 27 ذو الحجة 1442 هـ
آخر تحديث منذ 28 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاربعاء 27 ذو الحجة 1442 هـ آخر تحديث منذ 28 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / طهارة / حكم الوضوء مع وجود بعض الصبغة على أعضاء الوضوء

مشاركة هذه الفقرة

حكم الوضوء مع وجود بعض الصبغة على أعضاء الوضوء

تاريخ النشر : 9 شوال 1434 هـ - الموافق 16 اغسطس 2013 م | المشاهدات : 7765

السؤل:

ما حكم الوضوء مع وجود بعض الصبغة كالبويا على أعضاء الوضوء؟ وهل يعيد صلاته من رآها بعد انتهائه من الصلاة؟

الجواب:

الواجب عليه أن يعيد الصلاة التي كان على مواضع الوضوء جزءٌ أو حائلٌ يمنع وصول الماء، وذلك أن رجلاً كان على قدمه مثلُ الظُّفر لمعةٌ لم يصبها الماء؛ «فَأَبْصَرَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: «ارْجِعْ فَأَحْسِنْ وُضُوءَكَ» صحيح مسلم (243) ، وفي رواية أبي داود وابن ماجة: «فَأَمَرَهُ أَنْ يُعِيدَ الْوُضُوءَ وَالصَلَاةَ» أخرجه ابن ماجة (666), وأبوداود (175)، وصححه الألباني في الإرواء: (86) ، فيجب عليه أن يُعيد الوضوء وأن يعيد الصلاة.

ومن صلى معه من المأمومين ليس عليهم شيء، وصلاتهم صحيحة.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف