الجمعة 16 رجب 1442 هـ
آخر تحديث منذ 16 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الجمعة 16 رجب 1442 هـ آخر تحديث منذ 16 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / بيوع / حكم المساهمة في الشركات

مشاركة هذه الفقرة

حكم المساهمة في الشركات

تاريخ النشر : 24 ذو القعدة 1434 هـ - الموافق 29 سبتمبر 2013 م | المشاهدات : 1801

حكم المساهمة في الشركات

الجواب: إجابة عامة: كل شركة نشاطها مباح فالأصل جواز المساهمة فيها، يبقى إذا كان لهذه الشركة دخل محرم من القروض الربوية أو سندات الربا أو الودائع أو ما أشبه ذلك، فإذا كان هذا الدخل يمثل عصبًا رئيسًا في الربح، فعند ذلك اتركها؛ لأن المساهمة ستكون في أمرين:

في النشاط المباح، وفي الدخل المحرم الذي يأتي من المكاسب المحرمة، وإن كان يسيرًا فالتابع تابع واليسير لا حكم له، ولذلك يجوز المساهمة والورع تركه.

فإن كان الإنسان يقول: أريد أن أساهم فنقول: ساهم وطهِّر نسبة الربا أو المكسب المحرم من هذه الشركة.

المقصود أن جميع الأنشطة المباحة الأصل فيها الحل، ويبقى دور المساهم أن يتحقق من سلامة هذه الشركات من المكاسب الربوية.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف