الخميس 15 رجب 1442 هـ
آخر تحديث منذ 5 ساعة 54 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الخميس 15 رجب 1442 هـ آخر تحديث منذ 5 ساعة 54 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / زكاة / زكاة الحلي إذا اختلفت أنواعه

مشاركة هذه الفقرة

زكاة الحلي إذا اختلفت أنواعه

تاريخ النشر : 30 ذو القعدة 1434 هـ - الموافق 05 اكتوبر 2013 م | المشاهدات : 3690

السؤال:

هل في الحلي زكاة إذا اختلفت أنواعه؟

الجواب:

اختلاف النوع لا يؤثر في وجوب الزكاة على القول بوجوب زكاة الذهب المستعمل، ومعلوم أن المسألة فيها للعلماء قولان:

القول الأول: أنه يجب، وهذا قول الحنفية واختاره جماعة من أهل العلم.

والقول الثاني: أنه لا يجب، وهو قول جمهور أهل العلم.

فعلى القول بوجوب الزكاة في الذهب المستعمل لا فرق في هذا بين أن يكون المال من صناعة سعودية أو إيطالية أو أوروبية، فتقوم هذا الذهب إذا بلغ نصابًا وهو خمسة وثمانون غرامًا، فتقوم مجموع ما عندها من الذهب، وإذا زاد عن خمسة وثمانين غرامًا فتخرج ربع العشر من قيمته أو منه هو، أي: من الذهب نفسه أو من قيمته ربع العشر،  يعني: واحد على أربعين، وهو ما يُعرف عند كثير من الناس: اثنين ونصف في المائة.

مواد مقترحة

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف