الثلاثاء 20 رجب 1442 هـ
آخر تحديث منذ 1 ساعة 27 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الثلاثاء 20 رجب 1442 هـ آخر تحديث منذ 1 ساعة 27 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / تفسير / أيهما أفضل حفظ الحديث أم تعليم القرآن

مشاركة هذه الفقرة

أيهما أفضل حفظ الحديث أم تعليم القرآن

تاريخ النشر : 21 ربيع آخر 1435 هـ - الموافق 22 فبراير 2014 م | المشاهدات : 2444

السؤال:

أيهما أفضل لي كحافظة لكتاب الله عز وجل؛ حفظ الصحيحين، أم القيام بتدريس كتاب الله مع صعوبة الجمع بينهما؟

الجواب:

الحفظ الذي هو مجرد استحضار الألفاظ عن ظهر قلب، دون أن يكون هناك عناية بالمعاني، الفائدة منه قليلة، ولا يمثل علمًا يُفرح به، فهو مجرد نسخة من صحيح البخاري، أو من صحيح مسلم، إذا لم يكن هناك فقه وفهم، فلذلك ينبغي أن توفر جهدها في فهم كلام الله عز وجل، وحفظ ما يتيسر من السنة مع فهمها، فذلك أفضل من التوسع في الحفظ دون إدراك المعاني، فالاستزادة من المحفوظ على حساب الفهم لم يكن سبيل السلف، إنما كانت عنايتهم الفائقة والكبرى بفهم معاني كلام الله وكلام النبي صلى الله عليه وسلم، فبهذا يظهر التميز، ويكون الإنسان عالمًا، وليس مجرد حافظ، والله أعلم.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف