الاربعاء 24 ذو الحجة 1441 هـ
آخر تحديث منذ 33 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاربعاء 24 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث منذ 33 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / جنائز / إذا مات الزوج هل تنقطع العلاقة بينه وبين زوجته

مشاركة هذه الفقرة

إذا مات الزوج هل تنقطع العلاقة بينه وبين زوجته

تاريخ النشر : 27 ربيع آخر 1435 هـ - الموافق 28 فبراير 2014 م | المشاهدات : 34524
السؤال:
هل تنقطع العلاقة الزوجية بحيث لا تستطيع الزوجة بأن تقبل زوجها بعد موته، كما هو قول بعض العلماء؟
الجواب:
هذا قول عند بعض أهل العلم وهو خلاف الصواب، والصواب أن أحكام ما يتعلق بتغسيل وتقبيل أحدهما للآخر لا بأس به؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعائشة مرة: «ما ضرك لو مت قبلي، فقمت عليك، فغسلتك، وكفنتك، وصليت عليك، ودفنتك» رواه أحمد (25908)، والنسائي في الكبرى (7042)، وابن ماجه (1465) عن عائشة رضي الله عنها، وصححه ابن حبان (6586)، وحسنه الألباني في الإرواء (3/160). ، وتغسيل المرأة بالتأكيد لا يكون من أجنبي عنها؛ فهذا دليل على بقاء  حكم الزوجية في هذه الأمور، وأنه يبقى بين الزوجين بعد موت أحدهما نوع صلة، وقالت عائشة رضي الله عنها: «لو كنت استقبلت من أمري ما استدبرت، ما غسل النبي صلى الله عليه وسلم غير نسائه» رواه ابن ماجه (1464)، وصححه ابن حبان (6627). ، فحكم الزوجية من حيث ما يتعلق  بهذه الأمور باق، والأدلة ظاهرة في هذا، والله أعلم.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف