الجمعة 11 صفر 1443 هـ
آخر تحديث منذ 9 ساعة 37 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الجمعة 11 صفر 1443 هـ آخر تحديث منذ 9 ساعة 37 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

صوتيات المصلح / دروس / الفقه وأصوله / منهج السالكين / الدرس(20)باب مفسدات الصلاة ومكروهاتها

مشاركة هذه الفقرة
الدرس(20)باب مفسدات الصلاة ومكروهاتها
00:00:00

الدرس(20)باب مفسدات الصلاة ومكروهاتها

تاريخ النشر : 21 شوال 1435 هـ - الموافق 18 اغسطس 2014 م | المشاهدات : 2213

باب: مفسدات الصلاة ومكروهاتها.

123- تبطل الصلاة:
1- بترك ركن أو شرط، وهو يقدر عليه عمدا أو سهوا أو جهلا (إذا لم يأت به) ، (وبترك واجب عمدا) ،
2- وبالكلام عمدا،
3- وبالقهقهة،
4- وبالحركة الكثيرة عرفا، المتوالية لغير ضرورة؛ لأنه في الأول ترك ما لا تتم العبادة إلا به، وبالأخيرات فعل ما ينهى عنه فيها.
124- ويكره:
1- الالتفات في الصلاة؛
لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- سئل عن الالتفات في الصلاة، فقال: "هو اختلاس يختلسه الشيطان من صلاة العبد" . رواه البخاري.
2- ويكره العبث،
3- ووضع اليد على الخاصرة.
4- وتشبيك أصابعه،
5- وفرقعتها،
 6- وأن يجلس فيها مقعيا كإقعاء الكلب،
7- وأن يستقبل ما يلهيه،
8- أو يدخل فيها وقلبه مشتغل بمدافعة الأخبثين، أو بحضرة طعام يشتهيه؛
لقوله صلى الله عليه وسلم: "لا صلاة بحضرة طعام، ولا هو يدافعه الأخبثان" متفق عليه.
9- ونهي النبي -صلى الله عليه وسلم- أن يفترش الرجل ذراعيه في السجود.
باب صلاة التطوع صلاة الكسوف
125- وآكدها: صلاة الكسوف؛
لأن النبى -صلى الله عليه وسلم- فعلها وأمر بها.
126- وتصلى على صفة حديث عائشة: أن النبى -صلى الله عليه وسلم- جهر في صلاة الكسوف في قراءته، فصلى أربع ركعات في ركعتين، وأربع سجدات. متفق عليه.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف