السبت 17 رجب 1442 هـ
آخر تحديث منذ 2 ساعة 17 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
السبت 17 رجب 1442 هـ آخر تحديث منذ 2 ساعة 17 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

خزانة الأسئلة / عقيدة / هل يتعارض إثبات الصفات مع التفويض؟

مشاركة هذه الفقرة

هل يتعارض إثبات الصفات مع التفويض؟

تاريخ النشر : 3 شوال 1434 هـ - الموافق 10 اغسطس 2013 م | المشاهدات : 2241

من فضل الله نعلم أن عقيدة السلف هي إمرار صفات الله عز وجل، وهذا واضح من كثير من النقولات عنهم، ولكن ما الدليل على أنهم كانوا يُثْبِتُون المعنى أيضًا ويُفَوِّضُون الكيفية فقط؟ لأن كثيرًا مما نُقِلَ عن السلف يوحي أنهم كانوا يُفَوِّضُون المعنى، وهذا يظهر من صِيَغ كلامهم، كقولهم: "آمنت بما جاء عن الله على مراد الله"، أو كقولهم: "إن الله استوى على العرش كما شاء، ويقرب من خلقه كما شاء، وينزل إلى السماء الدنيا كما شاء".. إي نعم في ألفاظ كلامهم إثبات الصفة، ولكني أفهم أنهم يتركون المعنى لله عز وجل.

بسم الله الرحمن الرحيم
لا ريب أن السلف الصالح من الصحابة ومَن بعدهم من أهل القرون المفضَّلة، وكذا مَن تَبِعَهثم بإحسان كانوا يُثْبِتُون معاني ما أخبر الله به عن نفسه، وما أخبر به عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذكر شواهد هذا في كلام السلف الصالح لا يمكن حصر بعضه فضلًا عن الإحاطة به.

ومَن نَسَبَ إلى السلف خلاف ذلك فهو إما أنه لم يفهم بعض المنقول عنهم وأخرجه عن وجهه، وإما أن يكون قد وقف على كلام مشتبه كإطلاق بعضهم "لا كيف ولا معنى"، فإن مثل هذا الكلام المشتبه يجب حمله على الْمُحْكَم من كلامهم، فإذا كان الاشتباه يقع في كلام الله الحكيم الخبير فكيف بكلام البشر.

وليتضح لك ذلك أوصيك بمراجعة ما كتبه أخونا الشيخ الدكتور أحمد بن عبدالرحمن القاضي في كتابه مذهب أهل التفويض في نصوص الصفات، فقد تناول كل ما احتج به المفوِّضَة بالدراسة والمناقشة، وفَّقَ الله الجميع. 

أخوكم/

خالد بن عبد الله المصلح

18/11/1424هـ

المادة السابقة
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف