الاثنين 26 رجب 1442 هـ
آخر تحديث منذ 4 ساعة 45 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاثنين 26 رجب 1442 هـ آخر تحديث منذ 4 ساعة 45 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

خزانة الأسئلة / مناسك / هل كل خروج من مكة يُشترط له طواف وداع؟

مشاركة هذه الفقرة

هل كل خروج من مكة يُشترط له طواف وداع؟

تاريخ النشر : 5 شوال 1434 هـ - الموافق 12 اغسطس 2013 م | المشاهدات : 3835

هل كل خروج من مكة يُشترط له طواف وداع؟

الحمد لله وصلى الله وسلم وبارك على رسول الله، وعلى آله وصحبه.
 أما بعد:
إن خرج الحاج بعد فراغه من النسك أو قبل ذلك إلى خارج حدود الحرم غير قاصد المفارقة، بل خرج خروجًا عارضًا لحاجة، ومن نيته العودة فلا يلزمه طواف للوداع، ويشهد لهذا ما في الصحيحين البخاري (1518) ومسلم (1211).  من حديث عائشة، أن النبي صلى الله عليه وسلم أعمرها من التنعيم وهو خارج الحرم ولم يأمرها أن تودع لخروجها لأنه ليس خروج انتقال. أما إن كان الحاج أجمع نية مفارقة الحرم، فيجب عليه الطواف للوداع في قول الجمهور بدائع الصنائع 2/ 142، نهاية المطلب 4/ 296، الروض المربع 1 /282.  لما في الصحيحين من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: أُمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت، إلا أنه خُفف عن المرأة الحائض البخاري (1755)، ومسلم (380).  

أخوكم

خالد المصلح

12/ 03/ 1425هـ

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف