السبت 1 جمادى أول 1443 هـ
آخر تحديث منذ 5 ساعة 12 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
السبت 1 جمادى أول 1443 هـ آخر تحديث منذ 5 ساعة 12 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

خزانة الأسئلة / مناسك / انتقض وضوءه أثناء الطواف

مشاركة هذه الفقرة

انتقض وضوءه أثناء الطواف

تاريخ النشر : 20 شوال 1434 هـ - الموافق 27 اغسطس 2013 م | المشاهدات : 13996

من انتقض وضوءه بعد شوطين من الطواف ثم ذهب فتوضأ ورجع، فهل يستمر في الشوط الثالث من طوافه أم يعيد الطواف من أوله؟

الحمد لله، وصلى الله وسلم وبارك على رسول الله، وعلى آله وصحبه.
أما بعد.
فإجابة عن سؤالك نقول وبالله تعالى التوفيق: لا خلاف بين العلماء في مشروعية الطهارة للطواف؛ وقد استدلوا لذلك بأدلة من أمثلها ما أخبرت به عائشة رضي الله عنها، أن النبي صلى الله عليه وسلم أول شيء بدأ به حين قدم أنه توضأ ثم طاف بالبيت البخاري (1616)، ومسلم (3060). .  لكن اختلف العلماء في حكم الطهارة للطواف؛ فذهب الجمهور إلى أن الطهارة شرط لصحة الطواف، وقال الحنفية بوجوبه، وذهب جماعة من أهل العلم إلى أن الطهارة للطواف سنة، واختاره ابن تيمية. ثم اختلفوا أيضًا فيما يترتب على الحدث أثناء الطواف؛ فذهب المالكية والحنابلة إلى أنه إذا أحدث استأنف الطواف بعد التطهر؛ لأن الطهارة شرط في الطواف، وقد فات فوجب إعادته كالصلاة. وفرَّق الحنابلة في رواية بين قاصد الحدث وبين من سبقه الحدث؛ فالقاصد يستأنف دون من سبقه الحدث. وذهب الشافعية إلى أنه إذا أحدث خرج للوضوء وبنى على ما مضى من طواف. والقائلون بالبناء اختلفوا أيبتدئ الشوط من أوله أم  من حيث قطعه بالحدث؟ والأقرب أنه يبتدئ الطواف إذا خرج للطهارة من حيث قطعه، إلا إن طال الفاصل باختياره فحينئذ يستأنف؛ مراعاة للموالاة المهذب 1/ 408، الذخيرة 3/ 249، المغني 3/ 343، 357، الخرشي في شرح مختصر خليل 2/ 313، بدائع الصنائع 2/ 129، المبسوط 4 /38. .
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف