الخميس 9 جمادى آخر 1442 هـ
آخر تحديث منذ 1 ساعة 37 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الخميس 9 جمادى آخر 1442 هـ آخر تحديث منذ 1 ساعة 37 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

خزانة الأسئلة / مناسك / الاستمناء للمحرم

مشاركة هذه الفقرة

الاستمناء للمحرم

تاريخ النشر : 27 صفر 1435 هـ - الموافق 31 ديسمبر 2013 م | المشاهدات : 7459

رجل محرم مارس العادة السرية أثناء الحج، وقبل الوقوف بعرفات، فماذا عليه؟

الحمد لله وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.

أما بعد:

فإنه لا خلاف بين العلماء في أن الاستمناء من محظورات الإحرام، وذهب جمهور العلماء من الحنفية  والشافعية والحنابلة إلى أنه لا يفسد به الحج؛ بل ينقص الأجر؛ لأنه نوع من الرفث، ويوجب الفدية، وهي ما ذكره الله تعالى في قوله: ﴿فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ﴾ البقرة: 196 ، فَيُخَيَّر بين ذبح شاة في الحرم والتصدق بها على فقراء الحرم، أو إطعام ستة مساكين من مساكين الحرم، لكل واحد نصف صاع، أو يصوم ثلاثة أيام. وخالف في ذلك المالكية فقالوا بفساد الحج بالاستمناء كما يفسد بالجماع الخرشي في شرح مختصر خليل 2/358، والمهذب 1/395، والشرح الكبير على متن المقنع 3/341. . وما ذهب إليه الجمهور أقرب إلى الصواب لعدم الدليل، والأصل عدم فساد الحج إلا بدليل.

والله أعلم.

أخوكم 

أ. د. خالد المصلح

29 / 11 / 1428 هـ

المادة السابقة
المادة التالية

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف