الاثنين 6 جمادى آخر 1442 هـ
آخر تحديث منذ 5 ساعة 5 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاثنين 6 جمادى آخر 1442 هـ آخر تحديث منذ 5 ساعة 5 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

خزانة الأسئلة / صلاة / الرباط في المسجد انتظارا للصلاة أفضل من كثرة الخطى

مشاركة هذه الفقرة

الرباط في المسجد انتظارا للصلاة أفضل من كثرة الخطى

تاريخ النشر : 10 ربيع أولl 1435 هـ - الموافق 12 يناير 2014 م | المشاهدات : 6463

فضيلة الشيخ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أيهما أفضل؛ انتظار الصلاة في المسجد، أو الذهاب للبيت والعودة ثانية من أجل احتساب الخطى؟ أفتونا جزاكم الله خير الجزاء.

 

الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
أما بعد:
فالبقاء في المسجد أفضل؛ لأن به يتحقق الرِّباط بأكمل صوره، ففي "صحيح مسلم" (251) من حديث العلاء، عن أبيه، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا، ويرفع به الدرجات؟! قالوا: بلى يا رسول الله، قال: إسباغ الوضوء على المكاره، وكثرة الخطى إلى المساجد، وانتظار الصلاة بعد الصلاة، فذلكم الرباط، فذلكم الرباط».
 وانتظار الصلاة بعد الصلاة يتحقق يقينًا لمن بقي في المسجد ينتظر الصلاة، وإن كان لمن هو خارج المسجد وقلبه مُعلَّق بالمسجد فضل وأجر، إلا أن الماكث في المسجد انتظارًا للصلاة أرفع رُتبةً منه، ومما يدل على فضيلة هذه المرتبة وتقدمها على كثرة الخطى للمساجد أن النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن ذكرها كرَّر قوله: «فذلكم الرباط»؛ تعظيماً لشأنها وبياناً لأهميتها، والله أعلم.
 
أخوكم
أ.د.خالد المصلح
16 /1/ 1429هـ

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف