السبت 7 رمضان 1442 هـ
آخر تحديث منذ 2 ساعة 25 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
السبت 7 رمضان 1442 هـ آخر تحديث منذ 2 ساعة 25 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / دروس المصلح / الفقه وأصوله / منهج السالكين / كتاب البيوع / الدرس (7) كتاب البيوع: استكمال باب الخيار وغيره

مشاركة هذه الفقرة

الدرس (7) كتاب البيوع: استكمال باب الخيار وغيره

تاريخ النشر : 11 جمادى أول 1436 هـ - الموافق 02 مارس 2015 م | المشاهدات : 2199

خيار المجلس: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إذا تبايع الرجلان فكل واحد منهما بالخيار، ما لم يتفرقا وكانا جميعا، أو يخير أحدهما الآخر، فإن خير أحدهما الآخر فتبايعا ولم يترك واحد منهما البيع، فقد وجب البيع" متفق عليه.

339- ومنها: خيار الشرط، إذا شرط الخيار لهما أو لأحدهما مدة معلومة.

قال النبي صلى الله عليه وسلم: "المسلمون عند شروطهم، إلا شرطا أحل حراما أو حرم حلالا" رواه أهل السنن.

340- ومنها: إذا غبن غبنا يخرج عن العادة، إما بنجش، أو تلقي الجلب أو غيرهما.

341- ومنها: خيار التدليس: بأن يدلس البائع على المشتري ما يزيد به الثمن، كتصرية اللبن في ضرع بهيمة الأنعام،

قال صلى الله عليه وسلم: "لا تصروا الإبل والغنم، فمن ابتاعها بعد فهو بخير النظرين بعد أن يحلبها، إن شاء أمسكها، وإن شاء ردها، وصاعا من تمر" متفق عليه، وفي لفظ: "فهو بالخيار ثلاثة أيام".

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف