السبت 19 صفر 1443 هـ
آخر تحديث منذ 1 ساعة 53 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
السبت 19 صفر 1443 هـ آخر تحديث منذ 1 ساعة 53 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

زاد الحاج والمعتمر / الإحرام ومحظوراته / المعاصي والسيئات على وجه العموم من محظورات الإحرام

مشاركة هذه الفقرة

المعاصي والسيئات على وجه العموم من محظورات الإحرام

تاريخ النشر : 26 ذو القعدة 1436 هـ - الموافق 10 سبتمبر 2015 م | المشاهدات : 2428

سمّة محظور يشترك فيه الرجال والنساء، وهو المعاصي والسيئات على وجه العموم، هذا ما يجب تجنبه، فإن ذلك مما ينقص أجر الحج والعمرة لعموم قوله جل وعلا:﴿فمن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ﴾ البقرة:197 .

والفسوق اسم جامع لكل ما حرمه الله تعالى مما يتعلق بالحج، كما جاء النص على جملة من المحظورات، أو مما لا صلة له بالحج كالغيبة والنميمة، ولذلك أوصي أخواني الحجاج أن يتقوا الله تعالى في حجهم وأن يصونوا أنفسهم عن الغيبة، وعن النميمة، وعن أذية الخلق، وعن الكلام الفاحش، وعن النظر المحرم، وعن السمع المحرم، وعن عدم التزام الأنظمة التي تقصد الرفق بالحجاج، وإتمام النسك على وجه تام، كل هذه مما ينبغي على الحجاج أن يعتنوا به.

هذا مجمل ما يتصل بمحظورات الإحرام.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف