×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مكتبة الشيخ خالد المصلح / كتب مطبوعة / أحكام الإحداد / المسألة الأولى حكم الأدهان غير المطيبة

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

المسألة الأولى: حكم الأدهان غير المطيبة. اختلف أهل العلم في الأدهان غير المطيبة؛ كالزيت والشيراج، والسمن والمراهم، وغيرها على قولين:  القول الأول: أن الأدهان غير المطيبة لا تمنع الحادة منها؛ لأنها ليست طيبا، فلا يشملها النص. وهذا مذهب المالكية، +++انظر: بلغة السالك 2/278، المنتقى 4/147.--- والحنابلة، +++الإنصاف 9/303 – 304.--- والظاهرية، +++المحلى 10/279.--- إلا أن مالكا والشافعي +++انظر: المجموع 18/186، الأم 5/231. --- وأحمد في رواية، منعوه في الرأس؛ لأنه يزينه، وهي ممنوعة من التزين.  القول الثاني: أن الأدهان غير المطيبة حكمها حكم الطيب في تحريمه على الحادة؛ لأن الأدهان لا تخلو عن نوع طيب، وفيها زينة للشعر، وهذا هو مذهب الحنفية. +++شرح فتح القدير 4/339.--- والراجح أن الأدهان غير المطيبة لا بأس بها للحادة؛ لأن النص لا يشملها، ولا دليل على التحريم، أما ما يتخذ منها للزينة، فإنها تمنع منه؛ لأنها ممنوعة من الزينة في إحدادها.  

تاريخ النشر:السبت 25 ذو الحجة 1438 هـ - السبت 16 سبتمبر 2017 م | المشاهدات:1175
المسألةُ الأولى: حكمُ الأدهانِ غيرِ المطيبةِ.
اختلفَ أهلُ العلمِ في الأدهانِ غيرِ المطيبةِ؛ كالزيتِ والشيراجِ، والسمنِ والمراهمِ، وغيرِها على قولينِ: 
القولُ الأولُ: أنَّ الأدهانَ غيرَ المطيبةِ لا تُمنعُ الحادةُ منها؛ لأنها ليستْ طيبًا، فلا يشملُها النصُّ. وهذا مذهبُ المالكيةِ، انظر: بلغة السالك 2/278، المنتقى 4/147. والحنابلةِ، الإنصاف 9/303 – 304. والظاهريةِ، المحلى 10/279. إلا أنَّ مالكًا والشافعيَّ انظر: المجموع 18/186، الأم 5/231. وأحمدَ في روايةٍ، منعوهُ في الرأسِ؛ لأنَّهُ يزينهُ، وهي ممنوعةٌ منَ التزينِ. 
القولُ الثاني: أنَّ الأدهانَ غيرَ المطيبةِ حكمُها حكمُ الطيبِ في تحريمهِ على الحادةِ؛ لأنَّ الأدهانَ لا تخلو عنْ نوعِ طيبٍ، وفيها زينةٌ للشعرِ، وهذا هوَ مذهبُ الحنفيةِ. شرح فتح القدير 4/339.
والراجحُ أنَّ الأدهانَ غيرَ المطيبةِ لا بأسَ بها للحادةِ؛ لأنَّ النصَّ لا يشملُها، ولا دليلَ على التحريمِ، أمَّا ما يتخذُ منها للزينةِ، فإنها تمنعُ منهُ؛ لأنها ممنوعةٌ منَ الزينةِ في إحدادِها.
 

الاكثر مشاهدة

2. خطبة: التقوى ( عدد المشاهدات69830 )
3. خطبة : أهمية الدعاء ( عدد المشاهدات69772 )
5. خطبة: حسن الخلق ( عدد المشاهدات61370 )
6. خطبة: بمناسبة تأخر نزول المطر ( عدد المشاهدات54583 )
7. خطبة: آفات اللسان - الغيبة ( عدد المشاهدات47353 )
8. خطبة: صلاح القلوب ( عدد المشاهدات46648 )
10. فما ظنكم برب العالمين ( عدد المشاهدات43791 )
13. خطبة:بر الوالدين ( عدد المشاهدات42083 )
14. خطبة: التقوى ( عدد المشاهدات41708 )

مواد مقترحة

638.
1033. لبيك
1112. Jealousy
1122. L’envie
1373. "حسادت"
1396. MEDIA
1436. Hari Asyura
1481. مقدمة
1538. تمهيد
1660. تمهيد
1689. تمهيد
1863. تمهيد
1876. خاتمة
1967. معراج

مواد تم زيارتها

التعليقات


×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف