الاحد 12 ربيع أولl 1443 هـ
آخر تحديث منذ 26 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاحد 12 ربيع أولl 1443 هـ آخر تحديث منذ 26 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مكتبة الشيخ خالد المصلح / كتب مطبوعة / العقيدة الواسطية / وقوله: {فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سميا}

مشاركة هذه الفقرة

وقوله: {فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سميا}

تاريخ النشر : 27 رجب 1440 هـ - الموافق 03 ابريل 2019 م | المشاهدات : 454

وقوله: {فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سميا} مريم: 65 .

وقوله: {ولم يكن له كفوا أحد} الإخلاص: 4 .

وقوله: {فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون} البقرة: 22 .

وقوله: {ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله} البقرة: 165 .

وقوله: {وقل الحمد لله الذي لم يتخذ ولدا ولم يكن له شريك في الملك ولم يكن له ولي من الذل وكبره تكبيرا} ... الإسراء: 111 .

وقوله: {يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير} التغابن: 1 .

وقوله: {تبارك الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا * الذي له ملك السماوات والأرض ولم يتخذ ولدا ولم يكن له شريك في الملك وخلق كل شيء فقدره تقديرا} الفرقان 1 - 2 .

وقوله: {ما اتخذ الله من ولد وما كان معه من إله إذا لذهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم على بعض سبحان الله عما يصفون * عالم الغيب والشهادة فتعالى عما يشركون} المؤمنون: 91 - 92 .

وقوله: {فلا تضربوا لله الأمثال إن الله يعلم وأنتم لا تعلمون} النحل: 74 .

وقوله: {قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغير الحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون} الأعراف: 33 .

في هذه الآيات الكريمات نزه الله تعالى نفسه عن النقائص «تارة بنفيها، وتارة بإثبات أضدادها» (التسعينية (1/ 188) . وقد تقدم أن «مجرد النفي ليس فيه مدح، ولا كمال؛ لأن النفي المحض عدم محض» (مجموع الفتاوى (3/ 35) ، ولذلك فإن «كل نفي لا يستلزم ثبوتا هو مما لم يصف الله به نفسه» (المصدر السابق (3/ 37) .

وقد نفى الله تعالى في هذه الآيات الكفء، والند، والمثل، والسمي، والشريك، والولي من الذل، ونفى عنه الولد، كل ذلك لإثبات غاية الكمال له في الأسماء والصفات والأفعال.

وقد سبح نفسه تعالى، وتسبيحه نفسه «يتضمن مع نفي صفات النقص عنه إثبات ما يلزم ذلك من عظمته، فكان في التسبيح تعظيم له مع تبرئته من السوء» (درء تعارض العقل والنقل (6/ 177) .

ونفي الولي عنه سبحانه ليس مطلقا في الآية؛ فهو «لا يوالي أحدا لذلته، بل هو العزيز بنفسه، ومن كان يريد العزة فلله العزة جميعا، وإنما يوالي عباده المؤمنين؛ لرحمته، ونعمته، وحكمته، وإحسانه، وجوده، وفضله، وإنعامه» (مجموع الفتاوى (8/ 520). انظر: منهاج السنة (5/ 353)، (3/ 70) .

مواد مقترحة

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف