الجمعة 3 ذو القعدة 1442 هـ
آخر تحديث منذ 5 ساعة 7 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الجمعة 3 ذو القعدة 1442 هـ آخر تحديث منذ 5 ساعة 7 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مشاركة هذه الفقرة

الدرس(4) باب الاستنجاء

تاريخ النشر : 23 ربيع آخر 1441 هـ - الموافق 21 ديسمبر 2019 م | المشاهدات : 272

يستحب عند دخول الخلاء قولُ: بسم الله أعوذ بالله من الخُبُثِ والخبائث. وعند الخروج منه: غفرانَك، الحمد لله الذي أذهب عني الأذى وعافاني. وتقديم الرجل اليسرى دخولا، ويمنى خروجا، عكس مسجد ونعل، واعتمادُه على رجله اليسرى، وبعدُه في فضاء، واستتارُه، وارتيادُه لبوله مكانا رِخوا، ومسحُه بيده اليسرى إذا فرغ من بوله من أصل ذكره إلى رأسِه ثلاثا، ونترُه ثلاثا، وتحوله من موضعه ليستنجي في غيره إن يخاف تلوُّثا.
ويكره دخوله بشيء فيه ذكر الله تعالى إلا لحاجة، ورفع ثوبه قبل دُنُوِّه من الأرض، وكلامُه فيه، وبولُه في شَقٍّ ونحوه، ومسُّ فرجه بيمينه، واستنجاؤُه، واستجمارُه بها، واستقبالُ النيرين.
ويحرُم استقبال القبلة واستدبارُها في غير بنيان، ولُبْثُه فوق حاجته، وبولُه في طريق وظل نافع وتحتَ شجرة عليها ثَمَرَةٌ.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف