×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مرئيات المصلح / دروس المصلح / الفقه وأصوله / زاد المستقنع / الدرس(7) ويجب التسمية في الوضوء مع الذِّكْرِ

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

ويجب التسمية في الوضوء مع الذكر، ويجب الختان ما لم يخف على نفسه، ويكره القزع. ومن سنن الوضوء: السواك، وغسل الكفين ثلاثا، ويجب من نوم ليل ناقض لوضوء، والبداءة بمضمضة ثم استنشاق، ومبالغة فيهما لغير صائم، وتخليل اللحية الكثيفة والأصابع، والتيامن، وأخذ ماء جديد للأذنين، والغسلة الثانية والثالثة. باب فرض الوضوء وصفته فروضه ستة: غسل الوجه- والفم والأنف منه-، وغسل اليدين، ومسح الرأس- ومنه الأذنان-، وغسل الرجلين، والترتيب، والموالاة وهي: أن لا يؤخر غسل عضو حتى ينشف الذى قبله. والنية شرط لطهارة الأحداث كلها؛ فينوي رفع الحدث، أو الطهارة لما لا يباح إلا بها، فإن نوى ما تسن له الطهارة كقراءة، أو تجديدا مسنونا ناسيا حدثه ارتفع، وإن نوى غسلا مسنونا أجزأ عن واجب وكذا عكسه، وإن اجتمعت أحداث توجب وضوءا أو غسلا فنوى بطهارته أحدها ارتفع سائرها، ويجب الإتيان بها عند أول واجبات الطهارة وهو التسمية، وتسن عند أول مسنوناتها إن وجد قبل واجب، واستصحاب ذكرها في جميعها، ويجب استصحاب حكمها.

تاريخ النشر:23 ربيع آخر 1441 هـ - الموافق 21 ديسمبر 2019 م | المشاهدات:607

ويجب التسمية في الوضوء مع الذِّكْرِ، ويجب الختان ما لم يخف على نفسه، ويكره القزع.
ومن سنن الوضوء: السواك، وغَسْلُ الكفين ثلاثا، ويجب من نوم ليل ناقض لوُضوءٍ، والبداءَةُ بمضمضة ثم استنشاق، ومبالغة فيهما لغير صائم، وتخليل اللحية الكثيفة والأصابع، والتيامن، وأخذ ماء جديد للأذنين، والغَسْلَةُ الثانيةُ والثالثةُ.
باب فرض الوضوء وصفته
فروضُه ستةٌ: غسل الوجه- والفم والأنف منه-، وغسلُ اليدين، ومسح الرأس- ومنه الأذنان-، وغسل الرجلين، والترتيب، والموالاة وهي: أن لا يؤخِّرَ غَسْلَ عضو حتى ينشَفَ الذى قبلَهُ.
والنية شرط لطهارة الأحداث كلِّها؛ فينوي رفعَ الحدث، أو الطهارةَ لما لا يباحُ إلا بها، فإن نوى ما تسن له الطهارة كقراءةٍ، أو تجديدًا مسنونا ناسيا حدثه ارتفعَ، وإن نوى غسلا مسنونا أجزأ عن واجب وكذا عكسه، وإن اجتمعت أحداث توجب وُضوءا أو غسلا فنوى بطهارته أحدها ارتفعَ سائرُها، ويجب الإتيانُ بها عند أول واجبات الطهارة وهو التسميةُ، وتسن عند أول مسنوناتِها إن وُجِدَ قبل واجب، واستصحابُ ذِكْرِها في جميعها، ويجب استصحاب حُكْمها.

الاكثر مشاهدة

5. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات64533 )
12. قراءة سورة البقرة لجلب المنافع ( عدد المشاهدات55270 )
13. أعمال يمحو الله بها الذنوب ( عدد المشاهدات53601 )

مواد مقترحة

371. Jealousy
6795.