السبت 4 جمادى آخر 1442 هـ
آخر تحديث منذ 21 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
السبت 4 جمادى آخر 1442 هـ آخر تحديث منذ 21 دقيقة

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مرئيات المصلح / دروس المصلح / الحديث وعلومه / صحيح البخاري / كتاب الحج / الدرس(12) باب الإهلال من البطحاء وغيرها

مشاركة هذه الفقرة

الدرس(12) باب الإهلال من البطحاء وغيرها

تاريخ النشر : 6 جمادى آخر 1441 هـ - الموافق 01 فبراير 2020 م | المشاهدات : 252

82- باب الإهلال من البطحاء وغيرها للمكي وللحاج إذا خرج إلى منى.
وسئل عطاء ، عن المجاور يلبي بالحج قال : وكان ابن عمر ، رضي الله عنهما يلبي يوم التروية إذا صلى الظهر واستوى على راحلته.
وقال عبد الملك ، عن عطاء عن جابر ، رضي الله عنه ، قدمنا مع النبي صلى الله عليه وسلم فأحللنا حتى يوم التروية وجعلنا مكة بظهر لبينا بالحج.
وقال أبو الزبير عن جابر أهللنا من البطحاء.
وقال عبيد بن جريج لابن عمر ، رضي الله عنهما رأيتك إذا كنت بمكة أهل الناس إذا رأوا الهلال ولم تهل أنت حتى يوم التروية فقال لم أر النبي صلى الله عليه وسلم يهل حتى تنبعث به راحلته.
83- باب أين يصلي الظهر يوم التروية.
1653- حدثني عبد الله بن محمد ، حدثنا إسحاق الأزرق ، حدثنا سفيان ، عن عبد العزيز بن رفيع ، قال : سألت أنس بن مالك ، رضي الله عنه ، قلت أخبرني بشيء عقلته ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أين صلى الظهر والعصر يوم التروية قال بمنى قلت فأين صلى العصر يوم النفر قال بالأبطح ثم قال افعل كما يفعل أمراؤك.
1654- حدثنا علي سمع أبا بكر بن عياش ، حدثنا عبد العزيز لقيت أنسا وحدثني إسماعيل بن أبان ، حدثنا أبو بكر ، عن عبد العزيز قال خرجت إلى منى يوم التروية فلقيت أنسا ، رضي الله عنه ، ذاهبا على حمار فقلت أين صلى النبي صلى الله عليه وسلم هذا اليوم الظهر فقال انظر حيث يصلي أمراؤك فصل.
84- باب الصلاة بمنى.
1655- حدثنا إبراهيم بن المنذر ، حدثنا ابن وهب ، أخبرني يونس ، عن ابن شهاب قال : أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن عمر ، عن أبيه ، قال صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنى ركعتين ، وأبو بكر وعمر وعثمان صدرا من خلافته.
1656- حدثنا آدم ، حدثنا شعبة ، عن أبي إسحاق الهمداني عن حارثة بن وهب الخزاعي ، رضي الله عنه ، قال صلى بنا النبي صلى الله عليه وسلم ونحن أكثر ما كنا قط وآمنه بمنى ركعتين.
1657- حدثنا قبيصة بن عقبة ، حدثنا سفيان ، عن الأعمش عن إبراهيم ، عن عبد الرحمن بن يزيد ، عن عبد الله ، رضي الله عنه ، قال صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ركعتين ومع أبي بكر ، رضي الله عنه ، ركعتين ومع عمر ، رضي الله عنه ، ركعتين ثم تفرقت بكم الطرق فيا ليت حظي من أربع ركعتان متقبلتان.
85- باب صوم يوم عرفة.
1658- حدثنا علي بن عبد الله ، حدثنا سفيان ، عن الزهري ، حدثنا سالم قال : سمعت عميرا مولى أم الفضل عن أم الفضل شك الناس يوم عرفة في صوم النبي صلى الله عليه وسلم فبعثت إلى النبي صلى الله عليه وسلم بشراب فشربه.
86- باب التلبية والتكبير إذا غدا من منى إلى عرفة.
1659- حدثنا عبد الله بن يوسف ، أخبرنا مالك ، عن محمد بن أبي بكر الثقفي أنه سأل أنس بن مالك وهما غاديان من منى إلى عرفة كيف كنتم تصنعون في هذا اليوم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال كان يهل منا المهل فلا ينكر عليه ويكبر منا المكبر فلا ينكر عليه.
87- باب التهجير بالرواح يوم عرفة.
1660- حدثنا عبد الله بن يوسف ، أخبرنا مالك ، عن ابن شهاب ، عن سالم قال كتب عبد الملك إلى الحجاج أن لا يخالف ابن عمر في الحج فجاء ابن عمر ، رضي الله عنه ، وأنا معه يوم عرفة حين زالت الشمس فصاح عند سرادق الحجاج فخرج ، وعليه ملحفة معصفرة فقال ما لك يا أبا عبد الرحمن فقال الرواح إن كنت تريد السنة قال هذه الساعة قال نعم قال فأنظرني حتى أفيض على رأسي ثم أخرج فنزل حتى خرج الحجاج فسار بيني وبين أبي فقلت إن كنت تريد السنة فاقصر الخطبة وعجل الوقوف فجعل ينظر إلى عبد الله فلما رأى ذلك عبد الله قال صدق.
88- باب الوقوف على الدابة بعرفة.
1661- حدثنا عبد الله بن مسلمة ، عن مالك ، عن أبي النضر عن عمير مولى عبد الله بن العباس عن أم الفضل بنت الحارث أن ناسا اختلفوا عندها يوم عرفة في صوم النبي صلى الله عليه وسلم فقال بعضهم هو صائم وقال بعضهم ليس بصائم فأرسلت إليه بقدح لبن وهو واقف على بعيره فشربه
89- باب الجمع بين الصلاتين بعرفة.
وكان ابن عمر ، رضي الله عنهما إذا فاتته الصلاة مع الإمام جمع بينهما.
1662 - وقال الليث : حدثني عقيل ، عن ابن شهاب قال : أخبرني سالم أن الحجاج بن يوسف عام نزل بابن الزبير ، رضي الله عنهما سأل عبد الله ، رضي الله عنه ، كيف تصنع في الموقف يوم عرفة فقال سالم إن كنت تريد السنة فهجر بالصلاة يوم عرفة فقال عبد الله بن عمر صدق إنهم كانوا يجمعون بين الظهر والعصر في السنة فقلت لسالم أفعل ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال سالم وهل تتبعون في ذلك إلا سنته.
90- باب قصر الخطبة بعرفة.
663- حدثنا عبد الله بن مسلمة ، أخبرنا مالك ، عن ابن شهاب ، عن سالم بن عبد الله أن عبد الملك بن مروان كتب إلى الحجاج أن يأتم بعبد الله بن عمر في الحج فلما كان يوم عرفة جاء ابن عمر ، رضي الله عنهما وأنا معه حين زاغت الشمس ، أو زالت فصاح عند فسطاطه أين هذا فخرح إليه فقال ابن عمر الرواح فقال الآن قال نعم قال : أنظرني أفيض علي ماء فنزل ابن عمر ، رضي الله عنهما حتى خرج فسار بيني وبين أبي فقلت إن كنت تريد أن تصيب السنة اليوم فاقصر الخطبة وعجل الوقوف فقال ابن عمر صدق.
91- باب التعجيل إلى الموقف.
92- باب الوقوف بعرفة.
1664- حدثنا علي بن عبد الله ، حدثنا سفيان ، حدثنا عمرو ، حدثنا محمد بن جبير بن مطعم ، عن أبيه كنت أطلب بعيرا لي وحدثنا مسدد ، حدثنا سفيان ، عن عمرو سمع محمد بن جبير ، عن أبيه جبير بن مطعم قال أضللت بعيرا لي فذهبت أطلبه يوم عرفة فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم واقفا بعرفة فقلت هذا والله من الحمس فما شأنه هاهنا.
1665- حدثنا فروة بن أبي المغراء ، حدثنا علي بن مسهر عن هشام بن عروة قال عروة كان الناس يطوفون في الجاهلية عراة إلا الحمس والحمس قريش وما ولدت وكانت الحمس يحتسبون على الناس يعطي الرجل الرجل الثياب يطوف فيها وتعطي المرأة المرأة الثياب تطوف فيها فمن لم يعطه الحمس طاف بالبيت عريانا ، وكان يفيض جماعة الناس من عرفات ويفيض الحمس من جمع قال وأخبرني أبي ، عن عائشة ، رضي الله عنها ، أن هذه الآية نزلت في الحمس {ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس} قال كانوا يفيضون من جمع فدفعوا إلى عرفات.
93- باب السير إذا دفع من عرفة.
1666- حدثنا عبد الله بن يوسف ، أخبرنا مالك ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، أنه قال سئل أسامة وأنا جالس كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسير في حجة الوداع حين دفع قال كان يسير العنق فإذا وجد فجوة نص قال هشام والنص فوق العنق.
قال أبو عبد الله فجوة متسع والجميع فجوات وفجاء وكذلك ركوة وركاء مناص ليس حين فرار.
94- باب النزول بين عرفة وجمع.
1667- حدثنا مسدد ، حدثنا حماد بن زيد ، عن يحيى بن سعيد ، عن موسى بن عقبة عن كريب مولى ابن عباس عن أسامة بن زيد ، رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم حيث أفاض من عرفة مال إلى الشعب فقضى حاجته فتوضأ ، فقلت : يا رسول الله أتصلي فقال الصلاة أمامك.
1668- حدثنا موسى بن إسماعيل ، حدثنا جويرية ، عن نافع قال كان عبد الله بن عمر ، رضي الله عنهما يجمع بين المغرب والعشاء بجمع غير أنه يمر بالشعب الذي أخذه رسول الله صلى الله عليه وسلم فيدخل فينتفض ويتوضأ ، ولا يصلي حتى يصلي بجمع.
1669- حدثنا قتيبة ، حدثنا إسماعيل بن جعفر ، عن محمد بن أبي حرملة عن كريب مولى ابن عباس عن أسامة بن زيد ، رضي الله عنهما أنه قال ردفت رسول الله صلى الله عليه وسلم من عرفات فلما بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم الشعب الأيسر الذي دون المزدلفة أناخ فبال ثم جاء فصببت عليه الوضوء فتوضأ وضوءا خفيفا فقلت الصلاة يا رسول الله قال الصلاة أمامك فركب رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أتى المزدلفة فصلى ثم ردف الفضل رسول الله صلى الله عليه وسلم غداة جمع.
1670- قال كريب فأخبرني عبد الله بن عباس ، رضي الله عنهما ، عن الفضل أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يزل يلبي حتى بلغ الجمرة.
95- باب أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالسكينة عند الإفاضة وإشارته إليهم بالسوط.
1671- حدثنا سعيد بن أبي مريم ، حدثنا إبراهيم بن سويد ، حدثني عمرو بن أبي عمرو مولى المطلب ، أخبرني سعيد بن جبير مولى والبة الكوفي ، حدثني ابن عباس رضى الله عنهما أنه دفع مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم عرفة فسمع النبي صلى الله عليه وسلم وراءه زجرا شديدا وضربا وصوتا للإبل فأشار بسوطه إليهم وقال أيها الناس عليكم بالسكينة فإن البر ليس بالإيضاع أوضعوا أسرعوا خلالكم من التخلل بينكم وفجرنا خلالهما بينهما.

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف