الاحد 5 جمادى آخر 1442 هـ
آخر تحديث منذ 1 ساعة 57 دقيقة
×
تغيير اللغة
القائمة
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو Hausa
الاحد 5 جمادى آخر 1442 هـ آخر تحديث منذ 1 ساعة 57 دقيقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

×

لقد تم إرسال السؤال بنجاح. يمكنك مراجعة البريد الوارد خلال 24 ساعة او البريد المزعج؛ رقم الفتوى

×

عفواً يمكنك فقط إرسال طلب فتوى واحد في اليوم.

مشاركة هذه الفقرة

حسن الاعتقاد في الصحابة

تاريخ النشر : 12 جمادى آخر 1440 هـ - الموافق 18 فبراير 2019 م | المشاهدات : 322
قوله - رحمه الله-: «ومن أحسن القول في أصحاب رسول الله وأزواجه وذرياته فقد برئ من النفاق» أي: إن من طاب كلامه في أصحاب النبي  صلى الله عليه وسلم  وأزواجه وذرياته، فلم يقل فيهم إلا خيرا، ولم يذكرهم إلا بالبر والفضل؛ فقد سلم من النفاق. وذلك أن من علامات النفاق ودلائله بغض من أحبه الله ورسوله، وهؤلاء الصحابة - رضي الله عنهم - هم أعظم هذه الأمة إيمانا، وأجلها قدرا وأرفعها مكانة، فمن أبغضهم فقلبه مشوب بالنفاق. يدل لذلك ما في «الصحيحين» من حديث أنس - رضي الله عنه - أن النبي  صلى الله عليه وسلم  قال: «آية الإيمان حب الأنصار، وآية النفاق بغض الأنصار» ("صحيح البخاري" (17)، ومسلم (74) ، وأيضا ما في «الصحيحين» من حديث البراء - رضي الله عنه -، قال: قال النبي  صلى الله عليه وسلم : «الأنصار لا يحبهم إلا مؤمن، ولا يبغضهم إلا منافق، فمن أحبهم أحبه الله، ومن أبغضهم أبغضه الله» (" صحيح البخاري" (3783)، ومسلم (75) . فقد جعل النبي  صلى الله عليه وسلم  بغض الأنصار نفاقا، والمهاجرون أعظم منهم قدرا ومنزلة، كما سبق؛ فبغضهم أشد نفاقا وبعدا عن الإيمان من باب أولى. وكذلك أزواجه وأهل بيته وذريته لا يبغضهم إلا منقوص الإيمان منافق، فأزواجه أخص أصحابه، وأما أهل بيته وذريته فمن أدركه منهم مؤمنا فهو أخص الناس به، وأما من لم يدركه فهو مشمول بوصيته صلى الله عليه وسلم  في مثل قوله: «أذكركم الله في أهل بيتي» ("صحيح مسلم" (2408)  
وقد ورد في حديث رواه أحمد وغيره من حديث عبد المطلب بن ربيعة أن النبي  صلى الله عليه وسلم  قال: «والله لا يدخل قلب امرئ إيمان حتى يحبكم لله، ولقرابتي» (أخرجه أحمد في " المسند" (1/ 207)
المادة التالية

مواد تم زيارتها

التعليقات (0)

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف